أخبــار

قرقاش يعترف بتمويل الإمارات لحرب حفتر على طرابلس

أقر وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، بدعم بلاده للواء المتقاعد خليفة حفتر، المتهم بجرائم حرب في ليبيا.

وفي مقابلة أجرتها معه صحيفة “لا ريبابليكا” الإيطالية، قال قرقاش: اعترف الوزير الإماراتي بدعم بلاده اللواء المتمرد حفتر، الذي يقود حملة عسكرية ضد حكومة الوفاق المدعومة دولياً في طرابلس، زاعمًا “أنه يواجه الإرهاب في ليبيا والجماعات المتطرفة المدعومة من تركيا”، وفق ما نقله موقع “الجزيرة نت”.

وأمس الخميس، كشف آمر حماية غرفة العمليات الرئيسية التابعة لقوات حفتر في مدينة غريان، المقدم علي محمد الشيخي، أثناء استجوابه من قبل قوات حكومة الوفاق بعد وقوعه في قبضتها، أن عدداً من العسكريين الفرنسيين والإماراتيين شاركوا في إدارة العمليات العسكرية على طرابلس من داخل غرفة العمليات بالمدينة.

وقال الشيخي إن العسكريين (الذين لم يحدد رتبهم) كانوا مكلفين بإدارة العمليات اللوجستية وطائرات الاستطلاع المسيرة والدعم الفني.

وتوقع الشيخي، في التسجيل المصور المتداول للاستجواب، انسحاب هذه المجموعة إلى قاعدة الجفرة العسكرية (وسط البلاد)؛ بعد أن استعادت حكومة الوفاق السيطرة على مدينة غريان.

وسبق أن أكد العميد محمد القنيدي، آمر الاستخبارات العسكرية التابعة لقوات “البنيان المرصوص”، أن الإمارات والسعودية ومصر ترعى تحركات حفتر نحو طرابلس.

وقال القنيدي، في تصريح سابق لـ”الخليج أونلاين”، إن الدول العربية الثلاث تدعم “آمر مليشيات الكرامة (حفتر)” بهدف خلق “سيسي جديد” في ليبيا (في إشارة للرئيس المصري)، على حد قوله.

المصدر: الخليج أونلاين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق