أخبــار

المبعوث الاممي الى ليبيا : ملف المصالحة الوطنية مهم للغاية

 

طرابلس 27 مارس 2021م.
البيان
قال المبعوث الأممي إلى ليبيا ” يان كوبيش ” إن البعثة الأممية وشركاؤها الدوليين تعمل مع المفوضية الوطنية العليا للانتخابات على عدد من الملفات ذات الطبيعة الفنية التي ينبغي أن تتيح إجراء انتخابات بالجودة اللازمة في الـ 24 من شهر ديسمبر القادم.
وثمن ” كوبيش ” في كلمته في اجتماع ملتقى الحوار السياسي الليبي عبر الاتصال المرئي اليوم السبت – نشرها الموقع الالكتروني للبعثة ما تقدمه عدد من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة من تمويل إضافي هذه الأيام لعمل المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، وذلك من خلال برنامج الدعم الانتخابي الذي ينفذه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.
وأشار إلى أنه سيلتقي رئيس المفوضية العليا للانتخابات الدكتور ” عماد السايح ” قريباً في الأيام المقبلة لمواصلة المناقشات حول المجالات التي يحتاج فيها إلى مزيد من الدعم ومزيد من المساعدة الفنية.
وأكد المبعوث الاممي أن لقائه صباح اليوم عبر الاتصال المرئي مع مجموعة من النساء ومع نشطاء المجتمع المدني المنظمين في “حركة 24 ديسمبر” كان لمناقشة كيفية إشراك الأطراف المعنية المهمة للغاية النساء والشباب والمجتمع المدني، في الانتخابات بل وأيضاً لصالح إجراء الانتخابات من خلال حملتهم السياسية.
وأضاف ” كوبيش ” في كلمته أن رئيس الوزراء ” عبدالحميد الدبيبة ” تعهد قبل أيام بتقديم الدعم اللازم بما في ذلك الموارد المالية اللازمة للمفوضية لتتمكن من إجراء الانتخابات.
كما قال المبعوث الأممي إن ملف المصالحة الوطنية يعتبر ذا أهمية بالغة، مقترحا أن تتولى امرأة رئاسة هذه اللجنة، ومؤكدا أن رئيس المجلس الرئاسي، ” محمد المنفي ” ورئيس الحكومة ” عبد الحميد الدبيبة ” اعتبرا أن هذه إحدى أولى أولوياتهما.
وأكد ” كوبيش ” أننا نواصل العمل على سحب جميع القوات الأجنبية والمرتزقة من الأراضي الليبية.
كما دعا جميع أصدقاء وشركاء ليبيا إلى احترام مطالب الليبيين حكومة وشعبا بما في ذلك اللجنة العسكرية المشتركة (5+5)، بسحب القوات الأجنبية والمقاتلين من البلاد.
وشدد مبعوث الأمم المتحدة ضرورة ان تكون الدولة الليبية ذات سيادة كاملة دون أي وجود أجنبي غير مرغوب فيه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق