تقاريـر

بصيص أمل لإنهاء الانقسام السياسي في ليبيا

 

 

طرابلس 10 مارس 2021 (البيان) 

 

نالت حكومة الوحدة الوطنية بالإجماع  ثقة مجلس النواب الليبي برئاسة “عبد الحميد الدبيبة”، في إطار خطة تدعمها الأمم المتحدة لإنهاء الصراع المسلح والانقسام السياسي، للخروج من المشهد القاتم الذي تعيشه ليبيا، حيث يستمر وقف إطلاق النار منذ أكتوبر الماضي، بالإضافة إلى تمكن منتدى موسع للحوار السياسي بين الليبيين، عقد بإشراف أممي في نوفمبر الماضي بجنيف، من تعيين مجلس رئاسي يتكون من ثلاث  أعضاء كلفوا بقيادة البلاد ورئيس وزراء يقود حكومة تسيرية  حتى انتخابات رئاسية وبرلمانية في ديسمبر المقبل.

 

وقال الناطق باسم مجلس النواب  “عبدالله بليحق” : اتجه أعضاء مجلس النواب في جلسة مباشرة إلى التصويت على منح الثقة لحكومة الوحدة الوحدة الوطنية، وبعد إجراء التصويت نالت الحكومة الوحدة الوطنية برئاسة “عبد الحميد دبيبة” الثقة بالأغلبية بواقع 132 صوتا وامتنع 2 من أعضاء المجلس، مؤكدا  ان جلسة الاثنين القادم  ستؤدي حكومة الوحدة الوطنية من خلالها  اليمين الدستوري  في بنغازي. 

 

وقال رئيس مجلس النواب “عقيلة صالح” حكومة الوحدة الوطنية عليها أن تدرك أن ولايتها ومسؤولياتها تنتهي يوم 24 ديسمبر المقبل، وهو الموعد المقرر للانتخابات العامة وفق الاتفاق السياسي وبعدها تتحول إلى حكومة تسيير أعمال.

 

وتابع “عقيلة صالح”، خلال كلمته أثناء منح الثقة للحكومة، أن التصويت على منح الثقة لحكومة “عبد الحميد الدبيبة” هو يوم تاريخي في ليبيا.

 

وأشار “الدبيبة”  في جلسة استماع إنه لم يختر أي وزير في التشكيلة المقترحة من الحكومات المتعاقبة، وإنه لم يقبل أي وزير في حكومته لا يستطيع التنقل بين مختلف المناطق.

 

وأوضح الدبيبة أن أبرز تحد يواجه حكومته هو توحيد المؤسسات في كافة أنحاء ليبيا، وشدّد على الالتزام بمخرجات مؤتمر جنيف، خاصة ما يتعلق بمدة عمل حكومة الوحدة الوطنية، ودعم إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية في موعدها، وفقا للقاعدة الدستورية.

 

وهنأ المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني برئاسة “فائز السراج”  حكومة الوحدة الوطنية لنيلها الثقة من مجلس النواب في الجلسة التاريخية بمدينة سرت .

 

وابدى المجلس في بيان له كامل استعداده لتسليم المهام والمسئوليات لها بكل رحابة صدر ، متمنيا  للسلطة التنفيذية التوفيق والسداد في إنجاز مهامها والسير نحو الانتخابات يوم 24 ديسمبر القادم .

 

ودعا البيان إلى التكاتف والتعاون والوحدة والتسامح من اجل ليبيا ونهضتها .

 

وأفاد المكتب الإعلامي لرئيس حكومة الوحدة الوطنية ” عبد الحميد الدبيبة ” أن وزراء حكومة الوحدة الوطنية سيؤدون اليمين الدستورية يوم الاثنين المقبل بمقر مجلس النواب بمدينة ‎”بنغازي ” .

 

وأوضح المكتب على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك ” أن الجلسة التي تلى جلسة اليمين الدستورية ستخصّص لاعتماد الميزانية العامة للحكومة وستكون أمام النواب في العاصمة “طرابلس “. 

 

وحظي اختيار  حكومة الوحدة الوطنية بترحيب  إقليمي ودولي واسع النطاق.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق