أخبــار

رئيس الوزراء يلتقي أعيان الطوارق

البيان
عقد رئيس حكومة الوحدة الوطنية، لقاءً مع عدد من أعيان الطوارق للتعرف على الصعوبات التي تواجه سكان مدينة أوباري تحديدا.

وتقدم رئيس المجلس الاجتماعي الأعلى لطوارق ليبيا السيد مولاي اقديدي بعرض موجز حول أهم التحديات التي تواجه سكان أوباري خاصة، والطوارق بشكل عام.

وتناول اللقاء، الذي عقد مساء اليوم الاثنين، في ديوان رئاسة الوزراء، ملف الخدمات، وسبل تحسينها.

وأكد رئيس الحكومة ضرورة معالجة ملف الجنسية الليبية في المنطقة الجنوبية، وفق معايير وأسس قانونية، مضيفا: “لن نسمح باستمرار هذا الملف بهذا الشكل مهما كانت الأسباب”.

ولفت الرئيس إلى أن ملف التنمية الذي أطلقته الحكومة يشمل مدينة أوباري كباقي المدن الليبية، وأهمها تنفيذ طريق (أوباري – غات) والتي لم تلق الاهتمام منذ عشرات السنوات، وكذلك دعم بلديات أوباري، والغريفة، وبنت بية، من خلال مخصصات وزارة الحكم المحلي في باب التنمية لتنفيذ المشروعات العاجلة بهذه البلديات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق