أخبــار

رئيس حكومة الوحدة الوطنية يشارك اطلاق مبادرة اعداد وتبني الخطة الوطنية المتعلقة بتنفيذ اجندة المرأة والسلام والأمن في ليبيا

 

طرابلس 05 اكتوبر 2021م
البيان
شارك رئيس جكومة الوحدة الوطنية السيد عبد الحميد الدبيبة صباح اليوم الثلاثاء في إطلاق مبادرة إعداد وتبني الخطة الوطنية لتطبيق قرار مجلس الأمن 1325 للمرأة في السلم والأمن، بحضور النائب بالمجلس الرئاسي السيد موسى الكون ، والأمين العام المساعد ومنسق بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا، وعدد من الوزراء، والبعثات الدبلوماسية، وعدد من المشاركين عبر الدائرة المغلقة.

وفي كلمة له بالمناسبة ثمن السيد الرئيس الدعم المقدم من هيئة الأمم المتحدة للمرأة والدول المانحة لتنفيدهم للالتزامات العالمية بشأن المراة والسلام والأمن، ودورهم المناصر عالميا لقضايا المرأة
واعتبر أن هذه الخطوة المهمة والمرحلة المتقدمة التي توصلت اليها المرأة الليبية هو نتاج جهود كل نساء ليبيا المناضلات والرائدات في شتى المجالات والداعمين لهم من الرجال.
وأضاف بأن المرأة الليبية لم تغب يومًا عن رؤيتنا لاستقرار ليبيا وعودة الحياة فيها بداية من تمكينها من تقلد وزارات سيادية قيادية لأول مرة في تاريخ ليبيا .
واكد الرئيس أن حكومة الوحدة الوطنية مستمرة في دعم المرأة وتذليل كل مايعترض طريقها من عراقيل وامدادها بكل ماتحتاج اليه لتمارس دورها وتساهم بصورة مؤثرة في نشر وتعزيز ثقاقة الحوار والسلام.
وتابع قائلا أننا على مشارف الاحتفالية السنوية 21 لتبني مجلس الامن لهذا القرار .. اي بعد مرور اكثر من 20 عام على صدوره ولاتوجد خطة وطنية لتنفيذه حتى هذه اللحظة رغم الجهود المبذولة من المرأة الليبية ومنظمات المجتمع المدني، مشيرًا إلى أن حكومته لن تتوانى عن دعم هذه كل هذه الجهود وتتويجها بإعداد الخطة الوطنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق