أخبــار

مجلس الأمن يجري جلسة مغلقة حول ليبيا ويدعو إلى وقف إطلاق النار

دعا مجلس الأمن الدولي اليوم جميع الأطراف في ليبيا إلى العودة بشكل سريع إلى عملية الوساطة التي تقوم بها الأمم المتحدة، وأن تلتزم بوقف إطلاق النار والتهدئة، للمساعدة في إنجاح الوساطة، وأكد في مشاورات مغلقة حول اندلاع القتال جنوب طرابلس أوائل أبريل، أن انعدام الاستقرار وتدهور الأوضاع الإنسانية في العاصمة طرابلس، يهدد حياة المدنيين الأبرياء وآفاق الحل السياسي، كما عبر المجلس عن بالغ قلقه حيال ذلك

وفي حديثه للصحفيين نيابة عن الأعضاء، قال مندوب إندونيسيا الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للمجلس:

“السلام والاستقرار الدائمان في ليبيا لن يتحققا إلا عبر حل سياسي .. مجلس الأمن الدولي يدعم جهود الممثل الخاص للأمم المتحدة غسان سلام،  وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا للمساعدة في تجنب وقوع مزيد من التصعيد. يدعو مجلس الأمن الدولي كل الأطراف إلى العودة بشكل سريع إلى عملية الوساطة التي تقوم بها الأمم المتحدة وأن تلتزم بوقف إطلاق النار والتهدئة للمساعدة في إنجاح الوساطة.”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق