أخبــار

مراسلون بلا حدود تطالب حفتر بكشف الحقيقة حول مصير القرج والشيباني

طالب منظمة مراسلون لا حدود – قائد ما يعرف بجيش الكرامة – خليفة حفتر بالكشف عن مصير الصحفيين محمد القرج ومحمد الشيباني اللذان تم اختطافهما من قبل مليشيا الكانيات في الثاني من مايو الجاري، وقالت المنظمة:

يبقى مصير صحفيي قناة ليبيا الأحرار محمد القرج، ومحمد الشيباني مجهولاً إلى اليوم ،منذ أن ألقت القبض عليهما مجموعة مسلحة في ضواحي طرابلس يوم الخميس 2 ماي 2019. تطالب مراسلون بلا حدود الجنرال حفتر بكشف الحقيقة حول اختفاء الصحفيين.
بعد مرور أكثر من خمسة عشر يومًا منذ إيقافهما من طرف قوات “الكانيات” التابعة لجيش الجنرال حفتر، لا نزال بلا أخبار عن الصحفيين. هذا وقد تم تداول أخبار غير محققة على وسائل التواصل الاجتماعي، تفيد بمقتل محمد القرج ومحمد الشيباني.

و قد صرح صهيب الخياطي مدير مكتب شمال افريقيا بمنظمة مراسلون بلا حدود: “نطالب الجنرال حفتر بكشف الحقيقة حول مصير محمد القرج ومحمد الشيباني، إن حالة الانتظار التي تعيشها عائلة الصحفيين وأقاربهما غير إنسانية”.

و تقبع ليبيا في المرتبة 162 من التصنيف العالمي لحرية الصحافة لسنة 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق