أخبــار

نائب رئيس المجلس الرئاسي يشارك في جلسة حوارية للشباب

 

طرابلس | 21 سبتمبر 2021
البيان
شارك نائب رئيس المجلس الرئاسي، السيد عبد الله اللافي، صباح اليوم الثلاثاء، في جلسة حوارية عن دور الشباب في المرحلة القادمة، التي أقامتها، منظمة المركز الطلابي، بمشاركة وكيل وزارة الشباب، ولفيف من النخب الشبابية، والمهتمين بقضايا الشباب وصنع السلام.

وطرحت في هذه الجلسة الحوارية، العديد من المحاور التي ذات العلاقة بالآليات المثلى لإشراك الشباب في مختلف البرامج والمشاريع الوطنية، ومقترحات بتضمين مناهج إدارة النزاعات في منظومة التعليم العام، بالإضافة إلى السياسات الوطنية التي تجنب الشباب خطر الانزلاق في أتون هذه النزاعات.

وأكد نائب رئيس المجلس الرئاسي، في افتتاح الجلسة، على الدور المهم للشباب في إعادة بناء ليبيا من خلال المشاركة في مشروع المصالحة الوطنية الشاملة، وتوحيد مؤسسات الدولة، والمساهمة في إنجاح الانتخابات المقبلة، مع باقي فئات المجتمع في إنقاذ الوطن، مشيراً إلى أن زمن استخدام الشباب، كوقود للحروب والنزاعات والانقسامات، يجب أن ينتهي، وأن تكون وجهتهم إلى ميادين العلم والمعرفة والإنتاج.

وأضاف السيد النائب، أن أمام الشباب فرصة تاريخية للمشاركة بصوتهم، في المفوضية الوطنية العليا للمصالحة وتقديم رؤيتهم، وتعزيز دورهم في بناء السلام وإعادة الاستقرار في البلاد، مطالباً بالدعوة لتنظيم ملتقى شبابي كبير خلال شهر أكتوبر القادم، يضم الشباب من كل مدن ومناطق ليبيا.

واستمع السيد عبد الله اللافي، لآراء ومقترحات عدد من الشباب الحاضرين، في العديد من القضايا التي تخص هذه الشريحة، مؤكداً أن المجلس الرئاسي، يولي اهتماماً كبيراً بإشراك كل فئات المجتمع، وفي مقدمتها الشباب، لإنجاح المصالحة الوطنية التي ستساهم في إعادة بناء ليبيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق